التخلص من الذباب

يمكن تمييز هذه المجموعة الكبيرة والهامة من جميع الحشرات الأخرى حيث أن لها زوجا واحدا من الأجنحة، أما الزوج الثاني فقد تضائل ليصبح جهاز توازن شبيه بالعصا. ويعتبر البعوض بفصائله المختلفة من أشهر أعضاء هذه المجموعة، وهو مشهور بعضته المؤلمة والمثيرة للحساسية، ويختص ذكر البعوض بالتغذي على رشف النباتات والرحيق، وهكذا فإن الإناث وحدها هي التي تمتص دماء الحيوانات. وبالرغم من أن عضّة البعوض ليست مزعجة وأن الجرح بحد ذاته ليس خطيرا، إلا أن الخطر يكمن في إمكانية تأثر الضحية بمرض ما عندما تحقن البعوضة لعابها فيه؛ فالحمى الصفراء والملاريا معروفتان بشدة الخطورة وتنتقل أعراضهما عن طريق عضة البعوضة.[27] أما ذباب المنزل وأقرباؤه، فتتغذى على سلسلة واسعة من غذاء الإنسان والمواد التالفة. فاليرقات والعذراوات منها، وبعكس يساريع الفراشات، ليس لها عضلات ونظرا لعدم تميزها في التغذي على الروث والجيفة وطعام الإنسان، فإن ذباب المنزل ينشر أمراضا بنقل البكتيريا إما بجزء فمها الخاص بالمسح أو بأرجلها. ومن أقارب ذباب المنزل التي تسبب إزعاجا للإنسان الذباب الزجاجي الأخضر الذي يعتبر آفة زراعية، والذباب الزجاجي الأزرق الذي يسبب حساسية لجلد الإنسان عندما يهبط عليه، وذبابة تسي تسي التي تنقل مرض النوم عندما تعض أي مخلوق.[27] ينتشر الذباب ويعيش مع الانسان فى جميع انحاء العالم, فالذباب يتغذى على الغذاء والفضلات الناتجة عن الانسان ,تنقل الذبابة كثيرا من انواع الامراض مثل ( الدسونتريا والتيفود والكوليرا والتراكوما والرمد الوبائى وشلل الاطفال وعدوى الجلد والدفتريا الجلدية والدمامل والجزام )

دورة الحياة :

يمر الذباب باربع مراحل فى دورة حياتة (البيض- اليرقة- العذراء- الحشرة الكاملة ) وتستغرق دورة حياتها منذ وضع البيض حتى خروج الحشرة الكاملة تقريبا من 6 ايام الى 24 يوما حسب درجات الحرارة المناسبة كما انة يعيش فى الظروف العادية من اسبوعان الى ثلاثة اسابيع وقد تطول الى ثلاثة اشهر فى الاجواء الباردة .
كما ان الذباب يتغذى على جميع انواع الغذاء الانسانى والمخلفات العضوية والطبيعية والقمامة والروث والمواد السكرية ولايستطيع العيش اكثر من 48 ساعة بدون ماء
اماكن وضع البيض (الروث ومخلفات التصنيع والقمامة والمخلفات العضوية ومياة المجارى والمخلفات الزراعية فى الصباح وهى فترة عدم التغذية حتى قبل العصر فأن الذباب يستريح على الارضيات والحوائط العتبات المراحيض الخارجية وصناديق القمامة واحبال الغسيل والمسطحات الخضراء خارج المبانى .
فى المساء وهى فترة عدم النشاط للذباب المنزلى فهى تفضل الراحة على الاسقف واسطح المبانى حلوق الابواب احبال الغسيل الاسلاك الكهربائية المسطحات الخضراء وهى قريبة من الغذاء واماكن التوالد والحماية من الرياح .

سلوك وانتشار الذباب المنزلى :

خلال ساعات اليوم الذباب المنزلى يتجمع على وحول اماكن الغذاء والتوالد وذلك للراحة او وضع البيض وانتشارة يتاثر بالضوء والحرارة والرطوبة ولون وقوام الاسطح عند درجة حرارة تميل الي اقل من 15 درجة مئوية , يكون الذباب المنزلى فى قمة نشاطة ,ويستغرق الذباب معظم الوقت فى المناطق الخارجية الظليلة اثناء فترة عدم التغذية فانة يستريح على الاسطح الافقية او عالق بالاسلاك او على الاسطح الراسية داخل المبانى خصوصا بالليل تحدث العدوى بمسببات الامراض عندما يحدث اتصال مباشر بين الانسان وغذائة حيث يحدث تلوث مباشر للغذاء والماء والهواء والانتقال من شخص الى اخر بواسطة الذباب المنزلى.

طرق التخلّص من الذباب ينزعج الكثير من الناس عند رؤية الذّباب في داخل المنازل، وذلك لأنه مُضرٌّ بالصّحة، فهو ينقلُ الجراثيم من مكان لآخر مُسبّباً بذلك الأمراض والمشاكل الصحيّة على الإنسان، وثمَّة طرقٌ مختلفة فعَّالة في التخلّص من الذباب من أهمِّها ما يأتي:[٤] التخلُّص من الرّطوبة: من أهمِّ طُرُق القضاء على الذّباب منعُهُ من الحُصول على أماكن للتّكاثر أو الغذاء، والأماكن المُفضَّلة للذّباب من هذه الناحية هي بقع المياه الرَّاكدة الغنيَّة بالمواد العضويَّة، والتي يُمكن بسهولة أن تنتشرَ في أنحاء المطبخ خُصوصاً داخل حوض الجلي، وفي سلَّة المُهملات (عند رمي أيِّة نفايات سائلة أو رطبةٍ داخلها)، إذ يجبُ الحرص على تجفيف أيِّ شيءٍ قبل الإلقاء به داخلها، وعلى إبقاء المطبخ جافاً قدرَ الإمكان. تغطية سلّة القمامة: فهي تجذبُ الكثير من الذّباب لاحتوائها كميَّاتٍ ضخمة من المواد العضويَّة التي يُحبِّها. استعمال الفِخاخ: يُمكن الإمساك بالذّباب بطُرُقٍ كثيرة، فالعديد من الفِخاخ المُصمَّمة للإيقاع بهذه الحشرات تُبَاع في الأسواق والمحال التجاريّة، ومن أهمّها الورق اللاّصق المطليُّ بالسكّر أو السّوائل الحُلوة، أو الفِخاخ الضوئيّة التي تعتمدُ على انجذاب هذه الحشرات لمصادر الضَّوء القويَّة، وقد تُوضع هذه الفِخاخ خارجاً في حال كان الطّقس حاراً وانتشر الذّباب حول المنزل. المُبيدات الحشريّة: لا يُفضَّل البدء باستعمال المُبيدات والرشَّاشات لأنّها قد تكونُ مؤذية للإنسان والحيوانات الأليفة في المنزل، إلا أنَّها وسيلةٌ فعَّالة للقضاء على الذّباب والتخلّص منه. الوسائل الطبيعيَّة: يُوجد العديد من المواد الطبيعيَّة التي تُشتَهر بأنَّها طاردةٌ للذّباب نتيجةً لرائحتها القويَّة والنَّفاذة، والتي تكرُهها هذه الحشرات فتُغادر المنزل نهائيّاً إذا ما امتلأ بروائحها. ومن أبرز الأمثلة على ذلك أوراق النّعناع، والرّيحان، وخلُّ التفّاح، والكحول، وحبّات القُرنفل واللّيمون. نصائح للتخلّص من الذباب حتى عندَ استعمال الوسائل السَّابق ذكرُها للقضاء على الذّباب، من الواجب مراعاة بعض النِّقاط لتجنّب دُخوله مرَّة أخرى أو انتشاره في المنزل أو تقليل مضارِّه، ومن أهمِّها:[٥] من المُستحسَن إخفاءُ كل شيء يؤكل وعدم تركه مكشوفاً في المطبخ أو في أي واحدةٍ من الغرف، والحرصُ على تنظيف بقايا الطّعام، ووضع ما يبقى منهُ في الثّلاجة، فالذّباب ينجذب كثيراً لغذاء الإنسان وقد يُفرز عليه لعابَه ليتغذّى منهُ فينقل إليه الكثير من الجراثيم. يجبُ تجفيف وتنظيف المنزل بشكل جيّد، خصوصاً من بُقع العصير والماء والأشياء الرَّطبة، وكذلك من أيّ فُتات طعامٍ أو ما شابَه. قد يكونُ من الضّروري سدُّ أيّة ثغراتٍ حول الأبواب والشّبابيك جيّداً والتأكُّد من عزلها الجيِّد بحيثُ لا تسمحُ بدخول أيّ ذبابٍ من الخارج، وكذلك يجبُ في حال فتح الشّبابيك مُراعاة وجود المناخل كي لا تسمح بدخول الذّباب الى المنزل.
No votes yet.
Please wait...
Voting is currently disabled, data maintenance in progress.

عن admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه:
التخطي إلى شريط الأدوات